نسعد بخدمتكم بالتواصل معنا عبر الهاتف و الواتس اب :
00201067303035

يعتبر الحقن الأسمنتى ، أحد الوسائل الجديدة فى علاج كسور فقرات العمود الفقرى الناتجة عن هشاشة العظام، حيث يتم علاج هذه الكسور بالحقن وبدون أعراض جانبية تظهر على المريض بعد الحقن.

وأوضح الدكتور محمد قورة

– أن كسور العمود الفقرى التى تصيب بعض الناس تؤدى إلى أن يحدث تغيير فى مظهرهم العام وتؤثر على طول الشخص ويقلل مرض هشاشة العظام القدرة على الحركة ويصاحبه الإحساس بالعزلة والاكتئاب وقد يتوفى 20% من كبار السن الذين تعرضوا لكسور الحوض خلال سنة وذلك لتعرضهم لمشاكل ترتبط بالكسور نفسها أو نتيجة الجراحة ولكن الكثير من الناس الذين يبقون على قيد الحياة يحتاجون لرعاية منزلية طويلة المدى. وأكد أنه بحسب الإحصائيات الأمريكية فإن هناك حوالى 52 مليون أمريكى أى 17% مصابون بذلك المرض حيث تصاب واحدة من اثنين من النساء وقد يصاب واحد من أربع رجال فى سن الخمسين أو أكبر بكسور فى العظام نتيجة مرض هشاشة العظام.

وقال إنه يوجد عدد كبير من سكان مصر مصابون بهشاشة العظام والتى تسبب ألام مزمنة وشديدة وقد تؤدى إلى عدم الحركة قد تعوق قدرة الجراح فى علاج العمود الفقرى حتى الحالات التى لا يوجد بها كسور ويطلق على مرض هشاشة العظام المرض الصامت وذلك لأن المصاب لا يشعر بأن عظامه تضعف والكسر هو أول علامة لمرض هشاشة العظام ولكن قد تلاحظ أنك أصبحت أقصر طولا أو يوجد انحناء فى أعلى الظهر وفى هذه الحالة يجب استشارة الطبيب. وأكد أن الاكتشاف المبكر يساعد فى العلاج وأن التمارين الرياضية تقوى العظام، ولتجنب الإصابة بهشاشة العظام لابد من تناول جرعات من الكالسيوم وفيتامين” د” فى مرحلة الطفولة حيث يؤدى إلى بناء عظام قوية وإبقائها قوية وصحية مع تقدم العمر. وقال إن المصريين يصابون بهشاشة العظام نتيجة قلة تعرضهم للشمس نتيجة الحجاب الذى يرتدونه وأيضا عدم تعرض الأطفال للشمس وارتداؤهم لملابس كثيرة تحجب عنهم أشعة الشمس.

وأشار أن هشاشة العظام تبدأ فى التكوين منذ الطفولة نتيجة عدم التعرض للشمس أو تناول الأطعمة التى تحتوى على فيتامين “د” كما أن هناك عوامل أخرى تسبب الإصابة بهشاشة العظام وتحتاج لـ الحقن الأسمنتى مثل التدخين وتناول جرعات كبيرة من الكورتيزون ونتيجة تناول بعض الأدوية الأخرى التى تسبب الهشاشة. ونوة إلى أنه يمكن اكتشاف مرض هشاشة العظام بالأشعة أو من خلال الرنين المغناطيسى ولكن يواجه كبار السن مشكلة الإصابة بهشاشة العظام فللأسف العلاج غير قادر على علاج أو تصحيح هشاشة العظام والكسور المصاحبة لدى هؤلاء. وفى الآونة الأخيرة ظهرت وسائل حديثة لتقويم العظام الهشة بالحشوة الأسمنتية وهى تستخدم لمعالجة كسور العمود الفقرى الناتجة عن الأورام ولأنها أثبتت نجاحا شديدا فى هذا المجال فإنها تستخدم أيضا لعلاج كسور العظام الناتجة عن الهشاشة.

وأشار الدكتور محمد قورة … أنه فى الماضى كان يوجد 3 طرق لعلاج كسور العمود الفقرى وهى المسكنات والراحة والحزام الطبى الخارجى ومازالت هذه الاختيارات الوقائية هى الاختيارات الأولية لتقليل الشعور بعدم الراحة ولكن فى حالة استمرار الآلام الشديدة أصبح متاحا الآن تحويل المريض إلى طبيب متخصص لتحديد الأسلوب الأمثل لعلاجه ومعرفة مدى ملائمة الحشوة الأسمنتية بالنسبة لحالته وتقوم الحشوة الأسمنتية بتقويم العظام الهشة والتى تقوم بتثبيت العظام المنهارة وهى تحتاج إلى مخدر موضعى فقط دون الحاجة إلى غرفة عمليات ويقوم الطبيب بعمل فتحة صغيرة لإدخال إبرة أو إبرتين لتثبيت العمود الفقرى وتشعر معظم الحالات فى خلال ساعات بتحسن وانخفاض فى الآلام وفى أحسن الحالات يستطيع المرضى استئناف حياتهم الطبيعية خلال 48 ساعة. وقال إن الوسائل الجديدة والمتطورة للسيطرة على آلام العمود الفقرى تتمثل فى الحقن حيث تعتبر طريقة مبتكرة وهى الطريقة اللاجراحية لتخفيض وعلاج آلام العمود الفقرى

ويعتبر الحقن أحد الخيارات لخفض آلام أسفل الظهر بعد دورة من الأدوية وبعد إتمام العلاج الطبيعى يلجأ إليها قبل الجراحة كما أنه من أهمية الحقن أنه يقوم بتوصيل المخدر أو الستيرويد مباشرة إلى المفاصل والأربطة أو العضلات أو حول الأعصاب والحقن قد يؤدى إلى تخفيض الآلام.

مركز د. محمد قورة

اترك تعليقاً

WhatsApp chat