نسعد بخدمتكم بالتواصل معنا عبر الهاتف و الواتس اب :

علاج ضيق القناة العصبية بدون جراحة

علي وعدنا دائما بجلب كل ما هو جديد في علاج آلام و مشاكل العمود الفقري ، اصبح عندنا في مركزنا الان احدث تقنية لعلاج ضيق القناة العصبية بدون جراحة ، تعتبر تقنية كلوديكير هي من احدث التقنيات و التي تكون بديلا عن الجراحة في غالب الاحيان و هي تقنية علاجية موجهة و فعالة جدا لتوسيع القناة العصبية و مخرج الاعصاب لتخفف الضغط و الاحتكاك علي الاعصاب و خاصة المرضي الذين لا يستطيعون المشي لاكثر من مسافة بسيطة و تتم هذة التقنية ببساطة كما هو موضح في الفيديو عن طريق ادخال اله بسيطة جدا من ابره سمكها بسيط باتجاه مخرج العصب داخل القناة العصبية تحت المخدر الموضعي و توجية الاشعه التداخلية لتقوم بكحت الاربطة المسببة لضيق قناة العصب و بالتالي انهاء المشكلة بدون اللجوء للجراحة التقليدية

علاج ضيق القناة العصبية او القناة الشوكية من المشاكل التي تصيب العمود الفقري و خاصه في الفقرات القطنية و لا تكون فقط بسبب انزلاق الغضروف و لكن تكون ايضا بسبب إلتهاب أو تضخم الاربطه الداخلية للعمود الفقري مع خشونة و تأكل مفاصل بين الفقرات مما يؤدي الي الضغط علي الاعصاب و سرعه التهابها مما يؤدي الي الم في الساقين و عدم القدرة علي المشي لمسافه معينة

علاج ضيق القناة العصبية يتكون من : ثلاث درجات ( بسيطة – متوسطة – شديدة )

– يمكن علاج الدرجات البسيطة و المتوسطة بمنتهي الامان بدون جراحة اولا عن طريق عمل حقن اختباري لجذور الاعصاب لمعرفة درجة استفادتها من انتهاء الالتهابات في جذور الاعصاب و اما ان تكون هذة المرحلة كافية

– او ان المريض يحتاج الي درجة اعلي من العلاج التداخلي و هي علاج جذور الاعصاب بالتردد الحراري و حقن علاجي لجدور الاعصاب و علاج خشونة و التهاب مفاصل بين الفقرات بالحقن و التردد الحراري و ايضا اذا كان مصاحب لها انزلاق في الغضروف نقوم باستئصال الجزء البارز من الغضروف الذي يقوم بالضغط علي العصب سواء عن طريق شفط الغضروف او تبخير الغضروف بالليزر و في حاله تضخم الاربطة الداخلية للعمود الفقري يتم توسيع هذا الجزء عن طريق كحت الجزأ البارز فقط بواسطة مجموعه (MILD) كما يتم ذلك بدون جراحة عن طريق التدخل المحدود تحت توجية الاشعه التداخلية و المخدر الموضعي و التعقيم الكامل

– تستغرق العملية مدة قليلة جدا في غرفة العمليات و يعود المريض لمنزلة بعد ساعه و يعود للعمل بعد ايام قليلة ، و اهم ما يميز تلك التقنيات الامان الكامل و تجنب التخدير الكلي و نسبة النجاح العالية.

يعتبر العمود الفقري أحد أهم الأعضاء في جسم الإنسان، حيث يقوم بتحمّل وزن الجسم ومنحه الوضعية المستقيمة والمرونة والقدرة على الحركة، فضلًا عن أنه يوفر الحماية اللازمة للنخاع الشوكي وما فيه من أعصاب. ومن ثم فإن تعرّض العمود الفقري لأي نوع من أنواع الإصابة قد يؤدي إلى الحدّ من حركة الجسم وتقييدها.

– وتشمل أكثر أعراض تضيق القناة الشوكية في الفقرات العنقية شيوعا الشعور بالألم في منطقة العنق، وتنميل أو شعور بوخز في اليد اليمني أو اليسري يشبه وخز “الإبر والدبابيس”، وألم في الذراعين.

– قد يعاني المرضى في مراحل متقدمة من الضعف في أيديهم بحيث يصبح القيام بأبسط الأنشطة والمهام اليومية الاعتيادية مثل تزرير قمصانهم أمرا بالغ الصعوبة بالنسبة لهم. كما يعاني المرضى مع تفاقم شدة الأعراض من عدم القدرة على الحفاظ على توازنهم، وهي المرحلة التي عادة ما يلجؤون فيها إلى استشارة الطبيب.

– تختلف الحالات بين شخص للأخر فى ضيق القناة العصبية من مكان الى اخر حيث ان الضغف من الممكن ان يؤدى الى اعراض صحية واضحه

– فى العنق اذا كان المصاب بالالم فى العنق ويحتاج الى الضيق من ناحيه العنق فمن الممكن ان يتعرض الى ضعف وتنميل فى الطرف السفلى من القدم واليد والطرف العلوى وهناك بعض الحالات التى من الممكن ان يحدث فيها اضرارقد تصل إلي صعوبة الأخراج عند الشخص

– اسفل الظهر الم طرفين السفليين وهناك حدوث تشنج عند الوقوف الطويل واحيانا المشى وتخف هذه الاعراض تماما عند الانحناء واحيانا التحرك يكن ضعيف ولا يستطيع المصاب ان يتحرك الى الامام او الى الخلف على الاطلاق

لا توجد أضرار لعملية توسيع القناة الشوكية فنسب النجاح تعتمد علي التشخيص الجيد والعلاج بشكل سليم ومن أهم مميزات توسيع القناة الشوكية لدي مركز علاج الألم هي الامان الكامل و العوده للعمل سريعا و لا يوجد جرح او قطع في الجلد او العضلات التي يعاني منها المرضي بعد العمليات الجراحية و عدم استخدام التخدير الكلي

اترك تعليقاً

WhatsApp chat