image

علاج خشونة الركبة بالخلايا الجذعية

-التعريف

إن خشونة الركبة من الامراض المرهقة جدا لكثير من المرضى، يعيق المريض من ممارسة حياته بشكل طبيعي، فالحركة تكون بشكل محدود، لا يقدر على ممارسة عمله بشكل دوري ولا تلبية احتياجاته.
هو عبارة عن تآكل في الطبقة الخارجية من الغضروف المغطي لعظمتي الفخذ والساق، بالاضافة لتكوين بعض النتوءات العظمية التي تزيد من حدة الالم، وتتفاوت درجة الألم مع درجة الخشونة. 

-الأسباب

  • – زيادة الوزن
  • – الوقوف لفترات طويلة
  • – التمارين الرياضية بأوزان ثقيلة
  • – بعض الأمراض المناعية المؤثرة على المفاصل؛ الروماتويد
  • – التهاب في المخدة الزلالية حول صابونة الركبة
  • – التهاب في الاربطة والاوتار المحيطة بالركبة
  • – التقلص العضلي حول الركبة
  • – تهتك بالاوتار الصليبية
  • – تآكل في الغضاريف الهلالية بسبب حركة خاطئة مع ثقل الوزن او قوة الحركة بالاتجاه الخاطئ.

    -الأعراض

  • – ألم بالركبة أو كلاهما
  • – ألم ممتد إلى أسفل الساق
  • تتراوح درجات خشونة مفصل الركبة من البسيطة والمتوسطة الى الشديدة، وذلك على حسب تطور الخشونة. 

  • – صوت طقطقة بالمفصل مع الحركة
  • – مع درجات الخشونة الشديدة؛ تيبس بحركة المفصل. أي عدم قدرة المريض على ثني أو فرد ساقه بشكل كامل.

    -طرق العلاج

  • – إن التدخلات المحدودة والغير جراحية  على المريض عناء التدخلات الجراحية، فهي آمنة وسهلة وبسيطة. لا تستغرق وقت طويل داخل غرفة العمليات، وتتم باستخدام المخدر الموضعي ويخرج المريض من المستشفى بنفس اليوم ويمارس حياته الطبيعية بأقرب وقت.
     
    تشمل هذه القتنيات عدة اختيارات منها:

     

    حقن الخلايا الجذعية: تستخرج الخلايا الجذعية من دهون البطن وهي عبارة عن خلايا قابلة للتحوير ويتم معالجة هذه التخلايا بالمعمل واعادة حقنها داخل المفصل للمساعدة في اعادة بناء الغضروف.
    تقنية سهلة وبسيطة وآمنة ولا تحمل أي خطورة.
     

    -طرق أخرى لعلاج خشونة الركبة بدون جراحة

     

  • – علاج خشونة الركبة بحقن البلازما 
  • – علاج خشونة الركبة بالتردد الحراري
  • -علاج خشونة الركبة بحقن الهاليورونيك
     

    -مميزات علاج خشونة الركبة بدون جراحة
     

  • – كما ذكرنا سابقًا أن هذه التدخلات محدودة؛ أي لا تحتاج إلى فتح أو قطع جراحي، بسيطة وسهلة وآمنة.
  • – لا تستغرق الكثير من الوقت داخل غرفة العمليات، نصف ساعة على الأكثر.
  • – تٌقام هذه التدخلات تحت تأثير المخدر الموضعي، ولا يتم استخدام البنج الكلي
  • – يخرج المريض من المستشفى بنفس اليوم 
  • – يعود المريض لحياته الطبيعية بأقصر وقت ممكن. من يومين لثلاثة أيام. 
  • ويجب التنويه أنه على المريض أن يلتزم بجميع تعليمات الطبيب بالراحة، وعدم اتباع ممارسات الحياة اليومية المرهقة التي تؤدي الى تفاقم الألم، والتوقف عن العادات الخاطئة التي تزيد الوضع سوءًا. من إنقاص الوزن إن كان زائدا وعدم حمل الاشياء الثقيلة والاقلال من مجهود العمل اليومي، وعدم تثبيت الجسم بوضعيات خاطئة تضر بالمفاصل أو بالعمود الفقري. بالاضافة للحرص على ممارسة الرياضة حتو لو بقدر يسير، والتأكيد على الجلسة الصحيحة أثناء حياتنا اليومية.
     

- لماذا تختار دكتور محمد قورة؟ ببساطه شديدة لأنه افضل دكتور فهو دائم الاطلاع على أحدث ما توصل له العلم من تقنيات علاجيه من خلال مشاركته في مختلف المؤتمرات الدولية بصحبة كبار الأطباء والخبراء الاجانب. وأخيرا وليس اخرا د. محمد قورة أفضل دكتور في مصر والوطن العربي حيث يمتلك ١٢ تقنية غير جراحية لعلاج مشاكل العمود الفقري والمفاصل فهو اول من ادخل تقنيات العلاج التداخلي الحديثة في مصر والشرق الأوسط والوحيد الذي يعمل بتقنية الdisc fx لعلاج الام العمود الفقري.