logo

الخدمات

image

علاج الفيبروميالجيا

 

الألم الليفي العضلي )الفيبروميالجيا(

– الالم العضلي الليفي هو اضطراب مزمن أو طويل الأمد مُرتبط بألم واسع الإنتشار في العضلات والعظام ومناطق الضعف والتعب العام.

– تُعتبر مثل هذه الأعراض ذاتية بمعنى أنه لا يمكن تحديدها أو قياسها من خلال الإختبارات, نظراً لأن أعراضه ذاتية ولا يوجد سبب معروف فإن فيبروميالغيا تُشخص خطأً على أنها مرض آخر, كلما بدأ الأطباء   في قبول هذا التشخيص زاد إحتمال قيام المجتمع الطبي بإستكشاف طرق فعالة لـ علاج الألم العضلي الليفي  .

 

اعراض الالم العضلي الليفي

– غالباً ما ترتبط الفيبروميالغيا بمناطق الضعف والتي تُسمى trigger points, هذه الأماكن فى الجسم الضغط الخفيف عليها يُمكن أن يسبب الألم.

اليوم…نادراً ما تستخدم هذه النقاط لتشخيص الفيبروميالغيا.

يستخدم الأطباء مجموعة من الأعراض المتناسقة الأخرى وربما بعض الإختبارات الطبية لمساعدتهم على تحديد سبب معين.

يُمكن أيضاً وصف الألم الناجم عن نقاط الزناد trigger points هذه بأنه آلام مملة ثابتة تؤثر على العديد من مناطق جسمك.

إذا كنت تُعاني من هذا الألم لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر قد يعتبر الأطباء هذا أحد أعراض الالم العضلي الليفي.

قد يواجه الأشخاص الذين يُعانون من هذا الإضطراب أيضاً :

1-إعياء.

2-مشاكل في النوم.

3-النوم لفترات طويلة من الزمن دون الشعور بالراحة.

4-الصداع.

5-كآبة.

6-القلق.

7-عدم القدرة على التركيز أو صعوبة الإلتفات.

8-ألم في أسفل البطن.

9- قد تكون الأعراض نتيجة سوء تفسير للدماغ والأعصاب أو المبالغة في ردود الفعل إلى إشارات الألم الطبيعية.

10- قد يكون هذا بسبب إختلال التوازن الكيميائي في الدماغ.

 

اسباب الالم الليفي العضلي

لا يعرف الباحثون الطبيون والأطباء سبب الفيبرومالغيا.

ومع ذلك فبفضل عقود من البحث فإنها قريبة من عوامل الفهم التي قد تعمل معاً لإحداثها.

تشمل هذه العوامل :-

الوراثة :

فيبروميالغيا غالباً ما يمتد في العائلات إذا كان لديك أحد أفراد العائلة مُصاب بالمرض، فستكون مخاطرك لتطويره أعلى, يعتقد الباحثون أن بعض الطفرات الجينية قد تلعب دوراً في هذه الحالة هذه الجينات لم يتم تحديدها بعد.

الصدمة :

الأشخاص الذين يعانون من الصدمات الجسدية أو العاطفية قد يُعانون من الفيبرومالجيا, وقد تم ربط الحالة مع اضطراب ما بعد الصدمة.

الإجهاد :

مثل الصدمة يُمكن أن يخلق الإجهاد آثار طويلة المدى يتعامل معها جسمك لأشهر وسنوات, وقد تم ربط الإجهاد للاضطرابات الهرمونية التي يمكن أن تسهم في فيبروميالغيا.

كذلك لا يفهم الأطباء تماماً العوامل التي تجعل الأشخاص يعانون من الألم المزمن المنتشر المصاحب للحالة.

بعض النظريات تشير إلى أن الدماغ قد يقلل من عتبة الألم حيث ما لم يكن مؤلماً يُصبح مؤلماً جداً بمرور الوقت.

نظرية أخرى تشير إلى أن الأعصاب والمستقبلات في الجسم تُصبح أكثر حساسية للتحفيز.

وهذا يعني أنها قد تبالغ في رد فعلها تجاه إشارات الألم وتُسبب ألماً غير ضروري أو مبالغ فيه.

 

عوامل الخطر لـ الالم العضلي الليفي

على الرغم من أن الأسباب غير واضحة يُمكن أن تكون توترات الالم العضلي الليفي نتيجة للإجهاد أو الصدمة الجسدية أو مرض غير منتظم مثل الإنفلونزا.

ويُعتقد أن الدماغ والجهاز العصبي قد يسيء تفسير أو يبالغ في رد فعلهما إلى إشارات الألم الطبيعية.

قد يكون هذا التفسير غير الصحيح بسبب إختلال التوازن في المواد الكيميائية في الدماغ.

عوامل الخطر الأخرى للـ الفيبروميالجيا ما يلي :

الجنس :

تمثل النساء ما بين 80 و 90 في المئة من جميع حالات الفيبرومالجيا.

السبب في ذلك غير معروف.

تاريخ العائلة :

إذا كان لديك تاريخ عائلي للحالة فقد تكون أكثر عرضة لتطويره.

المرض :

على الرغم من أن الألم العضلي الليفي لا يعتبر أحد أشكال إلتهاب المفاصل إلا أن الإصابة بمرض روماتيزمي مثل داء الذئبة أو التهاب المفاصل الروماتويدي قد يزيد أيضاً من خطر الإصابة بالتهاب المفاصل.

 

تشخيص الالم الليفي العضلي

توصي الدلائل الإرشادية المحدثة بإجراء تشخيص إذا كنت تُعاني من ألم مستمر ومنتشر لمدة ثلاثة أشهر أو أكثر.

وهذا يشمل أيضاً ألم لا سبب له صلة بأية شروط أخرى.

لا يوجد إختبار معملي يُمكنه الكشف عن الفيبرومالغيا.

بدلاً من ذلك يُمكن إستخدام إختبار الدم للمساعدة في إستبعاد الأسباب المحتملة الأخرى للألم المزمن.

 

هل هناك علاج للالم الليفي العضلي

علاج الألم العضلي الليفي

يشتمل علاج الألم العضلي الليفي،  في الجزء الأكبر من الحالات، على الدمج بين العلاج الدوائي والعلاج الذاتي. ويتم التركيز على تقليص الأعراض المصاحبة للمرض، قدر المستطاع، وتحسين الوضع الصحي العام للمريض.. ويشمل العلاج :

1- مسكنات الألم.

2- أدوية علاج نوبات الصرع لتقليل التشنجات.

3- العلاج الطبيعي.

يرتبط العلاج أيضاً ببعض الممارسات الشخصية التي يجب على المريض اتباعها مثل :

– تقليل الضغط النفسي.

– الحصول على قسط كاف من النوم.

– ممارسة التمارين الرياضية.

– لا يوجد علاج الفيبروميالجيا بدلاً من ذلك يُركز العلاج على الحد من الأعراض وتحسين جودة حياتك, يتم تحقيق ذلك غالباً من خلال إستخدام الأدوية وإستراتيجيات الرعاية الذاتية وتغيير نمط الحياة.

– بالإضافة إلى ذلك قد ترغب في البحث عن أشخاص آخرين بشرط الدعم والإرشاد. تُقدم العديد من المستشفيات والمراكز الصحية المجتمعية دروساً في العلاج الجماعي.

هذه المجموعات هي طريقة رائعة ليتمكن الناس وعائلاتهم من الاتصال بها, توفر فرصة للأعضاء لتبادل الموارد والمساعدة في توجيه بعضهم البعض من خلال رحلتهم, لإيجاد علاج يحتاج الباحثون إلى فهم الأسباب التي تدفع الناس إلى تطوير هذه الحالة. هذا لا يزال غير واضح.

حددت الأبحاث ثلاثة مجالات قد تسهم في تطور الفيبروميالجيا ( الوراثة والمرض والصدمة ).

تكلفة علاج الالم العضلي الليفي 

-لا يشمل علاج الألم العضلي الليفي تدخلات جراحية لذلك يمكن أن تكون التكاليف غير مرتفعة، لكن العلاج يتطلب الاستمرار عليه بانتظام.

 

 يوجد طريقة أخري لـ علاج الفيبروميالجيا

نتعامل مع هذه الألم بالتداخل المحدود بدون جراحه و يتم علاجها ببعض الادويه التي تساعد علي تخفيف الالم مع حقن النقط المؤلمه لتحسين حياه هذا المريض

وعلاج اي مشاكل مصاحبه من التي تزيد الالم مثل الام اسفل الظهر و الانزلاق الغضروفي و خشونه المفاصل

 

لماذا ORA CLINICS Premium؟

لأننا في مركز  ORA CLINICSنحرص دائما على وقت المريض وصحته، وتأكيدا منا على ذلك قمنا بتوفير معمل طبي داخل المركز. أما بالنسبة للتدخلات المحدودة لعلاج آلام العمود الفقري وخشونة المفاصل فنحن بمركزنا دائما نوفر أحدث التدخلات والتقنيات الغير جراحية تحت إشراف الاستاذ الدكتور محمد قورة. بالاضافة الى طاقم الاطباء المساعدين المتخصصين بعلاج الالم الذين يقومون بمتابعة المرضى بشكل دوري بعد القيام بالتدخلات المحدودة للاطمئنان عليهم والتأكد من تحسنهم وسلامتهم. 

. نتمنى لكم حياة أفضل مع ORA CLINICS.

 

  راسلنا الأن